كم مدة الحيض مع اللولب ؟
كم مدة الحيض مع اللولب ؟

كم مدة الحيض مع اللولب ؟

تلاحظ العديد من النساء اللواتي يستخدمن اللولب لمنع الحمل أو تنظيمه العديد من التغيرات على الدورة الشهرية سواء من حيث الميعاد أو مدّة أو كميّة  الدم النازل أو غير ذلك من الأمور المرتبطة بالحيض.

في هذا المقال سوف نجيب عن تساؤل مهم فيما يتعلق باللولب و الدورة الشهرية و هو: كم مدة الحيض مع اللولب ؟ و سنذكر تأثير كل نوع من اللولب على المدة الخاصة بدورة المرأة الشهرية.

مدة الحيض

يمكننا القول إنّ الحيض أو الدورة الشهرية هي سلسلة من التغيرات التي تحدث للمرأة كل شهر من أجل التحضير لحدوث الحمل.

حيث تشمل هذه التغييرات تغيّر في مستوى بعض الهرمونات في جسم المرأة، إضافةً إلى إطلاق بويضة كل شهر من إحدى المبايض ضمن عملية تسمّى التبويض.

و في حال لم يحدث التخصيب تخرج بطانة الرحم من خلال المهبل و هذا ما يسمّى بالحيض.

تختلف مدة الحيض من امرأة إلى أخرى، و تُحسب عادةً من أوّل يوم من الدورة إلى اليوم الأوّل من الدورة التالية و هي تتراوح ما بين 21 إلى 35 يوم و تستمر عادة من يومين إلى سبعة أيام.

مدة الحيض غير الطبيعية

كم مدة الحيض مع اللولب ؟
مدة الحيض غير الطبيعية

يمكن أن تكون مدة الحيض غير طبيعية أو طويلة في السنوات الأولى لها، لكنّا تأخذ بالانتظام أكثر فأكثر مع تقدم العمر.

حيث تكون مدة الحيض هي نفسها كل شهر مع حدوث بعض التغييرات أحيانًا، إذ من الممكن أن تأتي فترات تكون فيها مدة الحيض قصيرة أو طويلة مع وجود بعض الأعراض الأخرى مثل الشعور بالألم أو تكون كمية الدم كبيرة جدًّا أو قليلة جدًّا و هذا كلّه يكون ضمن النطاق الطبيعي للأنثى.

أيضًا هناك بعض الحالات التي تتغيّر فيها مدة الحيض مثل أخذ حبوب منع الحمل أو وضع اللولب أو عند الاقتراب من سنّ اليأس، ويفضّل هنا الاستعانة بطبيب مختص أو استشارة موظف الرعاية الصحيّة لأخذ الاحتياطات اللازمة.

أنواع اللولب

يعتبر اللولب من الأدوات الفعّالة في تنظيم النسل و منع الإنجاب لفترة طويلة، و يتم عادة إدخاله  إلى الرحم من قبل الطبيب و يأخذ شكل حرف T .

هناك نوعين أساسيين من اللولب الرحمي هما:

  • اللولب الرحمي النحاسي: يعمل اللولب النحاسي على منع ارتباط الحيوان المنوي بالبويضة أي أنّه يمنع التخصيب، و في حال حدوث التخصيب فإنّ اللولب يمنع ارتباط البويضة المخصبة ببطانة الرحم.

و هنا لا بدّ من التذكير أنّ اللولب النحاسي لا يمنع التبويض (أي إطلاق البويضة من المبيض ولكن يمنع فقط التخصيب أو الارتباط ببطانة الرحم)

  • اللولب الرحمي الهرموني: يعمل هذا اللولب على إطلاق الهرمونات التي تقوم إمّا بمنع التبويض ولكن ليس بشكل مستمر، أيضًا منع ارتباط الحيوان المنوي بالبويضة إضافةً إلى ترقيق بطانة الرحم حتّى لا ترتبط بها البويضة المخصّبة.

ملاحظة: عادةً ما يتم تغليظ بطانة الرحم في الوضع العادي من أجل تهيئته حتّى ترتبط به البويضة المخصّبة.

كم مدة الحيض مع اللولب ؟

في الحقيقة تتأثّر مدة الحيض كما ذكرنا سابقًا بوجود اللولب خصوصًا في ال 6 شهور الأولى من تركيبه، كما أنّ المدة تختلف أيضًا حسب نوع اللولب الرحمي المستخدم.

فإذا ما أتينا إلى اللولب النحاسي فإنّ مدة الحيض تكون غير منتظمة إذ من الممكن أن ينزل دم بين فترات الدورة العادية، إضافةً إلى نزول الدم على فترات طويلة و بشكل كثيف.

أمّا اللولب الرحمي الهرموني فيقلّل من مدة الحيض و قد تختفي كليًّا في بعض الأحيان، وذلك لأنّ اللولب الهرموني يعمل على تخفيف بطانة الرحم و بالتّالي تقل المواد النازلة من المهبل.

و هنا يجب على المرأة التوجّه إلى الطبيب و استشارته في حال ملاحظة وجود أي تغييرات على مدة الحيض أو كثافته مع وجود اللولب، حتّى يتم القيام بما هو مناسب لها و تجنّبًا لحدوث أي مضاعفات على المدى البعيد.